الاثنين، 1 نوفمبر، 2010

السبب وراء غلق القنوات الاسلامية الفضائية

هل اليهود اليهود يحكمون مصر ؟

هل يتدخلون فى الشئون الداخلية لبلدنا الحبيب ؟

هل يؤثرون فى صنع القرار ؟

هل يستغلون ضعف النظام السياسى والفساد المستشرى لبث سمومهم فى مجتمعنا ؟

هل سمحو لنا بإطلاق اقمار صناعية ظناً منهم ان خطتهم لتدمير الشباب المصرى والعربى ستكون اسهل واسرع ؟

وهل انقلب السحر على الساحر واصبح الشباب المصرى اكثر تديناً بفضل القنوات الفضائية الاسلامية ؟

الإجابة على تلك التساؤلات ستكون فى كلمة مكونة من ثلاث حروف ولكن الخزى والعار والضعف وخيبة الامل والاحباط الذى اشعر به ويجب ان يشعر به كل مصرى وكل مسلم لا تكفى آلالاف الحروف للتعبير عنه …..

عندما فتحت هذا الجهاز ذو العين الواحدة وفتحت المفضلة للقنوات التى اشاهدها كثيراً وجدت ان معظمها لا يعمل , اول ما تبادر فى ذهنى هو ان هناك عطل فى جهاز الاستقبال ولكن لاحظت ان القنوات الاسلامية فقط هى التى تعطينى شاشة سودااااء  قد أطفئها اعداء الله بأفواههم , شعرت بحزن شديد وغم عميق وكلما تذكرت انهم يتحكمون فينا لهذه الدرجة شعرت بالذل والمهانة ولكننى سرعان ما تذكرت ان الله متم نوره ولو كره الكافرون

لو كان هذا القرار من الحكومة المصرية بكامل قواها العقلية وارادتها الذاتية دون ادنى تدخل خارجى لكان الامر اهون من ذلك ….

هل تعرفون اننى الان متهم بمعادة اليهود !!!! انها ابشع تهمة قد توجه لشخص ما على مستوى العالم , ولكن كيف لا اجعل من عدوى عدو ؟ انها قمة التفاهة والسخرية التى يعاملنا بها هؤلاء المغتصبون …

شاهدو هذا التقرير :